2021-06-23

 د.محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة يترأس مجلس كلية الإعلام ويفتتح أحدث منشآتها 23-6-2021

د.محمد  الخشت رئيس جامعة القاهرة يترأس مجلس كلية الإعلام ويفتتح أحدث منشآتها

د. الخشت: تشكيل لجنة عليا لمقارنة المحتوى التعليمي ونظم التعليم مع أفضل 10 كليات عالمية

د. الخشت: علينا مواكبة تطورات العصر وفق رؤية الجامعة ومتطلبات الجمهورية الجديدة

د. الخشت: استحداث برامج ودبلومات متفردة في مجالات الإعلام الرقمي والأمن المعلوماتي والاتصال السياسي

د. الخشت: كليةالإعلام تخطو نحو الاعتماد الأكاديمي الدولي وتطور معايير المراجعة والجودة

د. الخشت: كليةالإعلام تتحمل مسؤولية إنشاء جيل جديد يجمع بين مهارات العصر والمسئولية الأخلاقيةقاعات دراسية جديدة مزودة بشاشات تفاعلية ووحدة للتعليم الالكتروني لرفع المقررات وإجراء الامتحانات وتصحيحها إلكترونيا

ترأس الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، اجتماع مجلس كلية الإعلام، لمناقشة عدد من الموضوعات حول مشروعات التطوير المتعلقة بالعملية التعليمية والبحثية والتي يتم تنفيذها في الكلية في إطار خطة الجامعة وطموحات الجمهورية الجديدة وذلك بحضور السيد حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام ومشاركة قيادات كلية الإعلام.

وقد وجه الدكتور محمد الخشت بتشكيل لجنة عليا لمقارنة المحتوى التعليمي ونظم التعليم مع أفضل 10 كليات إعلام عالمية في ضوء محددات الغايات الاستراتيجية للجمهورية الجديدة، على أن ترفع تقريرها له وعرضها على مجلس الجامعة.

 كما أكد على ضرورة حصول الطلاب على فترة تدريب في بيئة العمل الفعلية قبل تخرجهم.وقال الدكتور محمد الخشت، إن كلية الإعلام شهدت تطورات في عدة جوانب، من بينها تحول الدراسة بها إلى نظام الساعات المعتمدة، واستحداث دبلومات جديدة تلائم التوجهات العالمية في المجال الإعلامي وتكنولوجيا المعلومات، من بينها الإعلام الرقمي، والأمن المعلوماتي، والاتصال السياسي، بالإضافة إلى الماجستير الإلكتروني، لافتًا إلى تطوير الكلية لمعايير المراجعة والجودة طبقًا للمعايير العالمية والوصول إلى معايير الاعتماد الأكاديمي الدولي.وأضاف رئيس جامعة القاهرة، أن استوديوهات كلية الإعلام شهدت تطورًا في مختلف الجوانب الفنية والتكنولوجية طبقًا لأحدث المواصفات والمعايير الدولية، وبما يتوافق مع متطلبات سوق العمل المحلي والعالمي وثورة الاتصال، ويساهم في رفع الكفاءة المهنية لخريجي الكلية.وأكد الدكتور محمد الخشت، أن كليات الإعلام تتحمل مسؤولية إنشاء جيل جديد يجمع بين مهارات العصر والمسؤولية الأخلاقية، ويساهم في بناء الدولة الوطنية، مشيرًا إلى الدور الحيوي والمميز الذي تلعبه وسائل الإعلام في كافة المجتمعات، وتزايد أهميتها وقيمتها في العصر الحالي، وانتشار وسائل الإعلام الرقمية على نطاق واسع

.ومن جانبها

رحبت الدكتورة هويدا مصطفى عميدة كلية الإعلام، بحضور وترأس الدكتور الخشت مجلس الكلية، ووجهت الشكر للدكتور الخشت على الدعم والمساندة الكبيرة لكلية الإعلام، منذ توليه رئاسة الجامعة في تطوير منظومة العملية التعليمية بالجامعة والتعاقد مع أكبر منصة تعليمية ذكية في العالم، ومواكبة أحدث نظم التعليم التي تقوم على المنافسة مع البرامج المناظرة لها بالجامعات الدولية، واستحداث وتطوير البرامج واللوائح الدراسية، والتوسع في برامج تخصصات المستقبل، بما ساهم في بدء دخول الجامعة عصر جامعات الجيل الرابع.وقالت الدكتورة هويدا مصطفى، إن الإعلام الأكاديمي يتجاوب مع التطورات المعاصرة التي يشهدها الإعلام، وأن تطور تكنولوجيا الاتصال ينعكس على المناهج التعليمية، لافتة إلى أن الكلية تحرص على التطوير المستمر بما يتوافق مع التحولات التي تحدث في صناعة الإعلام.ومن جانبه، 

وجه السيد حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، الشكر والتقدير للدكتور الخشت على المجهود المبذول في الفترة الحالية في جامعة القاهرة لرفعة شأنها، مشيدًا بالنقلة النوعية في الكلية من تطوير القاعات والمعامل الجديدة.

وأكد رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، أن شكل الإعلام تغير وأصبح اعلام متخصص في مجالات عديدة نحتاجها في هذه الآونة، مؤكدًا أنه يجب أن نحدث نقلة نوعية للأجيال القادمة لمواكبة التحديات مثل الإعلام الرقمي، معربًا عن سعادته بوجوده في كلية الإعلام وسط زملاؤه.وقد افتتح الدكتور الخشت الطابق الجديد بالكلية، والذي يضم قاعات دراسية تضم شاشات تفاعلية، ومقار للبرامج والتخصصات الجديدة التي تم استحداثها خلال السنوات الأخيرة، بالإضافة إلى معامل كمبيوتر، ووحدة للتعليم الإلكتروني وتزويدها بأحدث الإمكانات الفنية بما يساهم في رفع المقررات الدراسية إلكترونيًا على منصة جامعة القاهرة الذكية، وإجراء الامتحانات وتصحيحها إلكترونيًا.






































































 
 
أضف تعليق
0

0

الأسم  
البريد اللكتروني    
التعليق